شاركت إيكروم-الشارقة في العديد من مشاريع التوعية التي تهدف إلى رفع مستوى الوعي العام ودعم ممارسات الحفظ الجيدة. ويتراوح الجمهور المستهدف لهذه الأنشطة بين المدارس والجمهور العام والمجتمعات المهنية.

1- كتيب عن تعريف الشباب بحماية وإدارة مواقع التراث والمدن التاريخية.

 صُمِّم هذا الكُتيِّب ليكون أداة في أيدي معلمي المدارس تساعدهم في النهوض بوعي هذه الشريحة من المجتمع بأهمية حفظ التراث الثقافي في الوطن العربي، وبالتالي يكون دافعاً لإشراك الشباب في حماية تراثهم الثقافي ورعايته. هذا الكتيب هو دليل يقدم مفاهيم وأفكار أساسية عن ممارسات وإدارة حفظ المواقع والمدن التاريخية، كما يسلط الضوء على المخاطر التي تهدد التراث الثقافي ، وهو يضم معلومات وأفكار وأنشطة عملية يستطيع المعلمون الاستفادة منها في توصيل المعارف الخاصة بالتراث لطلابهم. يتيح الدليل للمدرسين تحوير وتعديل محتوياته بشكل يناسب عدة أعمار وفق ما يلزم، إلا أنه قد صُمم في الأصل ليانسب الطلاب الذين تتراوح أعمارهم بين تسع سنوات واثنتي عشر سنة.

2- التراث والشباب: مسابقة فنية لطلاب المدارس

نظم مركز (إيكروم-الشارقة) معرضاً بعنوان “التراث والشباب”، وهو مسابقة فنية لطلاب مدارس الإمارات قدموا من خلالها لوحات فنية عبروا فيها عن مفهومهم للتراث الثقافي. وبادر مركز (إيكروم-الشارقة) بتنظيم هذه المسابقة إيماناً منه بقدرة ودور الشباب في تنمية مجال الحفاظ على التراث الثقافي في العالم العربي. يرى المركز هذه المسابقة تطبيقاً عملياً لأهدافة التي يسعى من خلالها إشراك العامة بهذا المجال بتعزيز اهتمامهم وتقديرهم لتراثهم الثقافي.

3-  #متحدون_مع_التراث , لماذا؟ فيديو يضم خريجي إيكروم-الشارقة من العالم العربي

كجزء من مهمة إيكروم-الشارقة في نشر المعرفة وزيادة وعي الجمهور بقضايا التراث الثقافي في العالم العربي، تم إنتاج هذا الفيديو لتسليط الضوء على معنى التراث كما يراه المشاركون في دورات إيكروم-الشارقة. وقد تم تقديمه في حملة # #متحدون_مع_التراث التي تديرها اليونسكو والتي تهدف إلى الاحتفال والحفاظ على التراث الثقافي والتنوع في جميع أنحاء العالم. أطلقت الحملة ردا على الهجمات غير المسبوقة على التراث ودعت الجميع للاحتفال بالأماكن والأشياء والتقاليد الثقافية التي تجعل العالم مكانا غنيا وحيويا. وجاء هذا الفيديو استجابة لهذه الحملة وكجزء من الفعاليات التي أقيمت في الشارقة خلال أيام الفعالية.