متاحف المجتمع في غرب السودان
 البريد الإلكتروني
طباعة

متاحف المجتمع في غرب السودان

Community museums of Western Sudan - logos
Community museums of Western Sudan

تفخر إيكروم، من خلال مركزها الإقليمي إيكروم-الشارقة، بالإعلان عن استلام منحة بقيمة 997،000 جنيه إسترليني لتنفيذ مشروع حفظ ثلاثة متاحف مجتمعية في غرب السودان في كل من أم درمان والأبيض ونيالا.

ويهدف المشروع إلى ترميم المتاحف الثلاثة وتوفير الاحتياجات التعليمية والثقافية للمجتمع المحلي، والزوار والسياح. وهو ممول من قبل صندوق الحماية الثقافي التابع للمجلس الثقافي البريطاني بالشراكة مع وزارة الثقافة والتكنلوجيا الرقمية والإعلام والرياضة في المملكة المتحدة.

ثلاثة متاحف على طريق تاريخي

يقع متحف بيت خليفة في أم درمان ومتحف شيكان في الأبيض ومتحف دارفور في نيالا وجميعها تقع على طريق تجاري تقليدي يتجه من غرب السودان نحو العاصمة الخرطوم. ويحتوي كل متحف على مقتنيات تحكي للمجتمع المحلي جزء من تاريخ المنطقة، وفضلاً عن أهميتها الدولية والوطنية فهي أيضاً ذات قيمة مجتمعية محلية. فأول سيارة في السودان محفوظة في بيت خليفة، بينما تم إنشاء العروض في متحف دارفور من خلال تبرعات الأهالي. لقد أودت عقود من النزاع في السودان بالكثير من الروابط الاجتماعية وألحقت الضرر بالمرافق التراثية وأدت إلى فقدان المهارات التراثية. ومن خلال إعادة تنشيط هذه المتاحف المجتمعية الثلاثة وتوفير التدريب على مهارات التراث، سيضمن هذا المشروع حماية المتاحف ومجموعاتها كأدوات تعليمية قيمة.

تدريب السكان المحليين على حفظ ثلاثة متاحف سودانية وحماية القطع الأثرية الموجودة فيها

Community museums of Western Sudan

سيقوم الحرفيون المحليون والمتدربون بترميم بيت خليفة في أم درمان وبوابة المديرية في الأبيض باستخدام الأساليب التقليدية، وذلك من خلال تحسين البنية التحتية في المتاحف الثلاثة لضمان صلاحيتها للمجموعات المتحفية والمجتمعات المرتبطة بها. وسيشمل التدريب وضع خطة مدتها خمس سنوات لإدارة كل متحف، الامر الذي سيحسن إدارة التراث في المستقبل.

كما ان الفريق السوداني سيتلقى الخبرة من خلال تنفيذ أعمال الحفظ والتسجيل والفهرسة وهذا سيؤدي إلى حماية 20,600 قطعة أثرية تقريباً. ومن خلال إنشاء طرق عرض جديدة وبرنامج لورش عمل وفعاليات تثقيفية وثقافية، ستكتسب المجتمعات المحلية الأدوات والفهم الأفضل لحماية تراثها الثقافي وكيفية التعامل معه.

سيقوم مركز إيكروم-الشارقة بتنفيذ مشروع الترميم والمشاركة المجتمعية هذا بالتعاون مع المؤسسات والاستشاريين التاليين:

  • المؤسسة الوطنية للآثار والمتاحف (NCAM)، السودان
  • مركز الدراسات التراثية، معهد ماكدونالد للأبحاث الأثرية، جامعة كامبريدج، المملكة المتحدة
  • معماريو ومهندسو شركة مالنسون.

حول صندوق الحماية الثقافي البريطاني

أُسس صندوق الحماية الثقافي التابع للمجلس الثقافي البريطاني، والبالغ قيمته 30 مليون جنيه إسترليني بالشراكة مع قسم الثقافة والتكنلوجيا الرقمية والإعلام والرياضة، من أجل حماية التراث الثقافي المعرض للخطر بسبب النزاع في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ما هي منظمة إيكروم؟

إيكروم منظمة حكومية دولية مكرسة للحفاظ على التراث الثقافي وتعزيزه في جميع أنحاء العالم. تعمل بالتعاون مع 136 دولة عضو لضمان أفضل الأدوات والمعارف والمهارات لخلق بيئة مواتية للحفاظ على التراث الثقافي بجميع أشكاله، لمصلحة جميع الناس.

وُضِعت برامج إيكروم للاضطلاع بالاهتمامات العالمية بشأن التراث الثقافي، وتأكيد على التنوع والشمولية مع أصحاب المصلحة ومن خلال الأنشطة. وتساهم إيكروم من خلال عملها في الاستدامة البيئية والاجتماعية والاقتصادية للمجتمعات. وتتصور عالماً يرتبط فيه التراث الثقافي – الحفاظ عليه وحمايته والاحتفاء به – ارتباطاً وثيقاً بمفاهيم التقدم والشمولية والرفاهية والاستقرار.

اقرأ المزيد على الرابط https://athar-center.org/?lang=ar

ما هو مركز إيكروم-الشارقة؟

إيكروم-الشارقة هو مركز إقليمي أسسته منظمة إيكروم وحكومة إمارة الشارقة/ الإمارات العربية المتحدة.

ويكرس المركز أعماله لحماية التراث الثقافي في المنطقة العربية من أجل توسيع نطاق الوصول إلى هذا التراث وفهمه وتقدير غناه وتنوعه. ويعمل مركز إيكروم-الشارقة اليوم انطلاقاً من فلسفته وأهدافه وأنشطته وخبراته الواسعة في مجالات التراث الثقافي في المنطقة العربية، على تعزيز قدرات المؤسسات التراثية على إدارة مواقع التراث والمعالم التاريخية ومجموعات المتاحف على أساس مستدام. وذلك تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة